Tag Archives: مديرية التربية والتعليم

global partener governance in egypt

global partener governance in egypt

شارك باستفتاء حل نقابة المعلمين على مدونة الخوجة

شارك باستفتاء حل نقابة المعلمين على مدونة الخوجة

استهبال واستعباط واهدار المال العام باقامه دورات انتل رغم بداية العام الدراسى

دورات انتل مستمرة رغم بداية الدراسة شوفوا الهجص والضحك على الناس

دورات انتل بمعامل وزارة التربية والتعليم كالعادة حبر على ورق

دورات انتل مستمرة رغم بداية الدراسة

هى مش الدراسة بدات ليها الان شهر بالتمام والكمال يبقى ايه لزوم ان المديريات تستمر بعقد دورات انتل بالمدارس وتشغل المعامل اللى هى مفروض للطلبة بعد ان اصبح مادة سقوط ونجاح بالمرحلة الاعدادية ولا مديرية التربية والتعليم بالمنوفيه مالهاش دعوة بالكلام ده
ومش مهم المناهج الدراسية يبقى ياوزير التربية والتعليم انته والدكتور نظيف رفضتم تأجيل الدراسه بالعشرالاواخر من رمضان الى مابعد اجازة عيد الفطر
طيب انتم بتضحكوا على مين
اهدار للوقت والمال وكل واحد مش فاضى ليكم ولقرارتكم السريعه الغير مدروسة كل واحد عنده بيت وعيال ومرتب نفسه كانت الاجازة فاضية وقلنا ماشى

ولا هو احنا على كيفكم
طيب فين الكتب بالدورات والتى توزع على الحبايب بس

الجمل: الحكومة تدعم« الوزارة» للتحول من النموذج التقليدي في التعليم إلي التكنولوجي الحديث

طيب احنا عالم هجاصه وانتم الاكابر ايه الفايدة من دورات انتل بمدارس زى دى

ولا انتم عاوزين مدراس من النوعية دى

هيفاء وهبى تثير أزمة فى وزارة التربية والتعليم

انا عاوز واحد يقول لا من المسئؤليين يقول لا ولايوافق وخلاص

امال فين بقى استقرار المدارس لما تاخد واحد او اتنين من كل مادة لحضور الدورات

كلكم هجاصين وصور بس بتوع كلام

125 ألف معلم يشعلون ثورة الغضب ضد وزير التربية و التعليم

صور محروقه فاكرين ان الناس مش هتتكلم اجهزة قديمة مستهلكه ومدربين لايعرفون شىء

كله كلام على ورق وبس

علشان الصورة تبقى حلوة
ولاواحد ممن حضروا الدورات استفاد حاجه لانه ماعندوش فلوس يشترى لابتوب او جهاز ديسكتوب
ولا هى احلامم بتفكروا من جيب غيركم

ووزارة التربية والتعليم بمصر تركت مهمتها ودورها الاساسى وتسوق لشركة انتل ومايكروسوفت

مسلسل ضحك وزير التعليم ومستشاريه على الشعب المصرى2

مسلسل ضحك وزير التعليم ومستشاريه على الشعب المصرى1

سبوبه ومحدش بيتكلم

مهازل عدم استعدادات المدارس لاستقبال العام الدراسي الجديد

تأخر «الجمل» عن موعده.. فأعادت مدرسة بـ «٦ أكتوبر» طابور الصباح ليحضره الوزير ويردد النشيد الوطني

المستشار الاعلامى لوزير التعليم المصرى يصف المعلمين بالابقار

الجمل:تم الانتهاء من جميع اعمال الصيانة والترميمات فى المدارس من خلال هيئة الابنية التعليمية

ادارة بركة السبع وحقوق المعلمين الضائعة فيها

شوف ياريس التطوير والصيانه بتاعه وزير التعليم اللى كلفت 166 مليون جنية

ياريس حرام عليك كدة الوزير ده عمال يتكلم عن حاجات مش موجودة

فكر الديوان و مشاكل الميدان

لماذا يرفض رئيس الجمهورية تغيير وزير التعليم ويستمتع باذلالنا وابقائه وماذا فعل مع من وصفنا بالبقر

ديكتاتورية التعليم بمصر

كل حاجه ديكتاتورين وصور مزيفة وبس

مش هو ده اللى انتم عاوزينه

ان الناس تتكلم وتعرف تستخدم كمبيوتر ولاتتابعون

دورات انتل بمعامل وزارة التربية والتعليم كالعادة حبر على ورق

ولا احد يراجع او يحاسب

ولا هى الدورات مستمرة
علشان كلام الوزير دة
مايطلعش فشنك

فلوس الشعب مش سايبه الناس دى لازم يتحاسبوا ويدفعوا من جيبهم

فيه حد يعقد دورة كمبيوتر بعد بداية الدراسة لييه

هو احنا سويسرا

وانتى مالك ياوزارة التربية والتعليم اصرفوا لنا الاول فلوس واعطوا كل واحد تلاتالف اربعتلاف يوروا يشترى لابتوب ماك ولا توشيبا الاول علشان الفشاريين بتوع
وزارة التربيه والتعليم رغم الازمة الاقتصادية العالمية تضيع مال الشعب المصرى وتساند شركة انتل ومايكروسوفت وان احد اتكلم اصل احنا دولة من العالم التالت بنتسول على موائد الشركات فشركة انتل ومايكروسوفت قلبها حنين فعملت لينا دورات على حسابها

فاكرين كمبيوترات امريكا بوزارة الدفاع

والعاملين بقسم التطوير التربوى وعلى رأسهم وزير التعليم ووكلاء  الوزارة اللى ماسكين مديريات التربية والتعليم مش مهم عندهم الطلبة او اموال الشعب المصرى وقرروا الاستمرار بدعم مايكروسوفت وانتل والاستمرار بعقد دورات انتل لدعم الشركة الغلابانه

مش هى تبع بيل جيتس برضه ولا بيل جيتس رش رشه قبل مايسافر فى السر علشان ضرته

شفتم الاستهبال على استعباط اكتر من كده مديرية التربية والتعليم مستمرة بعقد دورات انتل بمليج والناس تسافر علشان خاطر دعم شركة انتل شفتم تخلف اكتر من كده
دى مفروض ان اطلاق اسم دورة انتل ان الشركة دى تدفع لينا ملايين لدعمها ولا هو حلال ليهم حرام علينا امال مين اللى اخد الملايين ولا اقامه دورات مزيفه مدعومه من انتل علشان التسول لصالح المؤتمرات الصحفيه بتاعتكم

يبقى مين الفشار يبقى مين الهجاص