كلام الوزير المبلبل للرأى العام بمناسبة بداية العام الدراسى

أظاهر ان المكتب الاعلامى لوزير التعليم

لايهتم نهائيا بما يكتب عن الوزير ومساعديه

ولايهتم الوزير نهائيا بالشكاوى

شكاوى المعلمين

الا هو وزير ايه

عاوزيين نعرف ان كان وزير للتعليم لماذا لايهتم بمشاكل المعلمين

وللاسف اكتر وزير هز ثقة الناس بالحكومة


شكاوى المعلمين وتظلماتهم من نتيجة كادر المعلمين ومن الوزارة والاكاديمية وكل حاجه تخص الوزارة

وشوفوا تصريح الوزير علشان هنستشهد بيه بعد كدة

17‏

مليون تلميذ وطالب يستأنفون الدراسة بالمدارس والجامعات

احفظوا كلام الوزير كلمة كلمة
الا هو الكلام دة صحيح

صعوبة في صرف كادر المعلمين بعد اكتشاف تلاعب في كشوف الناجحين

قبل البيان فين الكادر

ولا هى كدة وبس

انتظمت يوم السبت الدراسة بمختلف المدارس والصفوف الدراسية على مستوى محافظات الجمهورية وعاد التلاميذ والطلاب إلى مدارسهم بعد انتهاء اجازة نصف العام الدراسى التى بدأت يوم 31 يناير واستمرت لمدة اسبوعين.

وطالب الدكتور يسرى الجمل وزير التربية والتعليم – فى تصريحات له يوم السبت – المسئولين بالمؤسسة التعليمية أن يشهد الفصل الدراسى الثانى الجدية والالتزام الكامل بالمتابعة الميدانية من جميع القيادات على مستوى المديرية والإدارة من حيث انتظام الدراسة والحضور وممارسة الانشطة والاستغلال الأمثل لكافة امكانيات المدرسة من معامل وموقع الوزارة والمكتبات.

وشدد على المسئولين بالمديريات التعليمية ضرورة التأكد من استلام جميع الطلاب للكتب الدراسية المخصصة للفصل الدراسى الثانى وكذلك كتب التقويم وأدلة المعلمين، مؤكدا ضرورة الاستغلال الامثل لفصول الصف الثانى الثانوى نظرا لأن العام الحالى يشهد سنة الفراغ فى الثانوية العامة والتى يقل فيها عدد الطلاب بشكل كبير بما يسمح لادارة المدرسة الاستفادة من هذه الفصول لطلاب بقية الفصول الدراسية، وضرورة تبصير أولياء الأمور ببعض الجوانب السلبية لغياب الطلاب وتحويلهم إلى طلاب منازل وحرمانهم من مزايا الطلاب المنتظمين.

وقال إن الفصل الدراسى الثانى الذى بدأ سيشهد تحرير استمارات التقدم لامتحانات الشهادات العامة “الثانوية العامة (المرحلة الاولى) والدبلومات الفنية للعام الدراسى 2008 / 2009، كما سيشهد إعلان الحصر الإجمالى لعدد المتقدمين لهذه الشهادات مما يستلزم قيام إدارات المدارس والمديريات التعليمية بالتدقيق والالتزام بالمواعيد المخصصة لهذه الاجراءات وتطبيق القرارات الوزارية الخاصة بها.

وأشار الجمل الى أن هناك تعليمات صدرت للمسئولين بالادارات التعليمية بضرورة استمرار التعاون القائم بين الوزارة والوزارات الاخرى كالصحة وكذلك التعاون مع المحافظين والجهات المعنية بالتعاون مع الوزارة فى بعض الامور المشتركة لصالح الطلاب والعملية التعليمية، مشددا على ضرورة التنسيق بين مدير المديرية ووزارة الصحة بتقنين الاجازات للطلاب وتطبيق القرار الخاص بالغاء اللجان الخاصة بالنسبة للامتحانات العامة.

ونوه وزير التربية والتعليم بأن تحرير استمارات التقدم للامتحانات لايعنى قطع العلاقة بين الطالب والمدرسة بل يمكنه مخاطبة لجان النظام والمراقبة بموقف الطالب حتى آخر يوم فى الدراسة وتغيير وضعه.

وأكد ضرورة مساعدة الطلاب ووجود المرشد التعليمى لتبصير طلاب المرحلة الاولى عند تحرير استمارات التقدم للثانوية العامة والدبلومات الفنية، موضحا أن الفصل الدراسى الثانى سيشهد مزيدا من الجدية والسرعة فى تجهيز المدارس لشهادة الاعتماد والجودة.

وأشار وزير التربية والتعليم إلى ضرورة استيفاء جميع الشروط التى وردت فى دليل الجودة مع الالتزام بعد تغييرها لأنها ضمن خطة هيئة الأبنية التعليمية لاعداد تلك المدارس للحصول على شهادة الاعتماد التربوى.

وأكد على أهمية ممارسة الأنشطة المدرسية وإقامة المسابقات الخاصة بالانشطة فى المحافظات وضرورة مشاركة طلاب التعليم الفنى وذوى الاحتياجات الخاصة ضمن برامج الانشطة وتشجيعهم وتقديم الحوافز لانهم يمثلون شريحة هامة كبيرة.

وعلى جانب اخر، صرح الدكتور هاني هلال وزير التعليم العالي والدولة للبحث العلمي بأن المحاضرات ستبدأ من يوم السبت وينتظم أعضاء هيئات التدريس بالمحاضرات وفقا لقرارات المجلس الأعلى للجامعات وأن الدفعة الثانية من زيادة الدخول سيتم صرفها عقب الانتهاء مباشرة من تقديم استمارات الجودة التي يتم اعتمادها من رؤساء الكليات‏,‏ وأنه لا صحة نهائيا لما يشاع عن إلغاء هذه الزيادات‏.‏

وقال الدكتور حسام كامل رئيس جامعة القاهرة إنه سيتم تفعيل الأنشطة الطلابية خلال هذا الفصل وفقا للخطة والبرامج التي حددها المجلس مؤكدا حرص الجامعة علي التمسك بمعايير جودة التعليم لزيادة قدرتها التنافسية وتحسين نوعية التعليم‏.‏

وأكد الدكتور أحمد زكي بدر رئيس جامعة عين شمس أن جميع الكليات سوف تنتظم فيها الدراسة بعد أن تم إعلان الجداول وتوفير المعامل خاصة التي تحتاج إلي أجهزة كمبيوتر وأدوات معملية للطلاب ويشارك أعضاء هيئات التدريس ومعاونوهم في جميع الأنشطة الطلابية علي مدار الفصل الدراسي وتوفير الكتاب الجامعي بالمكتبات‏.‏

وقال الدكتور عبد الله بركات رئيس جامعة حلوان إن الجامعة تسعي من خلال هذا الفصل إلي زيادة الدعم لجودة التعليم في مختلف القطاعات والتي ستبرز الإيجابيات والسلبيات لتخريج نوعية لسوق العمل قادرة علي التطوير.