Category Archives: التعليم الفنى

رفع نسبة النجاح بالتعليم الفنى إلى 50%

انا عاوز اسال الوزير قاهر اتحاد الناشرين المصريين

وقاهر الطلبة والاهالى

ايه فايدة التعليم الفنى

جايز علشان يعينهم مدراء مدارس اعدادى بالمنوفيه

نعم بتستغربوا لييه هو هيعين

حاصل على ماجستير ولا استاذ قدير علشان يقول له لأ

ادارة بركة السبع بها كام مدير دبلون

وتفتكروا من عنده لا انما هى السياسة والتدخلات الامنية التى جعلت الحاصلين على دبلوم فنى مدرسين ومدراء مدارس

ماهى دى سياسه الحكومة على ارض الواقع وتفتكروا دول هيعملوا ايه نتيجة للحقد الطبقى يتم مساعده وزارة الداخلية وامن الدولة فى تحويل من يشتبه فيه من المدرسين الاكفاء نتيجه التحريات الى عمل ادارى ويبقى مشرفين النشاط للعمل كمدرسين بالمدارس علشان دول لايمكن يعارضوا سياسه الحكومة والوزير وسياسه المكافات
لاتوجد دولة فى العالم تحارب المواطنين من الاهالى والطلبه مثل مصر الكل يشتكى من هذا الوزير ونتكلم عن وقائع محددة ولاكنهم لايستجيبون المهم عندهم السياسات تنفذ باى شكل وبعدين اللى معاه دبلوم ينفع يكون مدير مدرسه قدوة ابدا دا بيسمع الطلبه والمدرسين افظع الالفاظ والشتائم وينفذ تعليمات الوزير والوزارة وهو زى اللوح الخشب المهم عنده مصلحته وبس والدولة تضحك على الشعب بالتعليم الجامعى وفى الاخر تعين اللى معاه دبلوم مدرس كمبيوتر ومشرف نشاط وفى غفله من المجتمع وبالهجص يتم تحويلهم الى مدرسين مرتباتهم وحوافزهم تماما نثل المدرسين الحاصلين على البكالوريوس والليسانس والماجستير والدبلومة الخاصة ويتم سيطرتهم على الكنترولات واعمال الامتحانات وسياسه كلها غلط فى غلط وهذا يفسر سبب تمسك الدولة بالتعليم الفنى

الوزير الموجود حاليا لم يفعل شىء صح سوى البيانات فقط

أعلن الدكتور يسرى الجمل صباح اليوم، الخميس، عن رفع النهايات الصغرى للنجاح بالتعليم الفنى من 40% إلى 50% فى المواد الثقافية والفنية المتخصصة، وذلك لعلاج ظاهرة رسوب طالب التعليم الفنى فى المجموع الكلى رغم نجاحه فى المواد نفسها.

وأوضح الوزير أن الوزارة كانت حريصة على الفصل بين موعدى بداية امتحانات الدبلومات الفنية والثانوية العامة، حرصا على توفير كافة ضمانات حسن سير الامتحانات لطلاب الدبلومات.

وصرح فضل بيومى وكيل الوزارة للتعليم الفنى بأن الطلاب سيحررون استمارات التقدم لامتحانات الدبلومات( التجارى – الصناعى – الزراعى – إدارة الخدمات- مبارك كول- فندقة) عقب نهاية إجازة نصف العام، مضيفا أن الوزارة حددت يوم 14 مارس القادم كآخر موعد لإرسال استمارات التقدم لجميع امتحانات التعليم الفنى.

وأصدرت الوزارة بيانا توضيحيا حددت فيه الفئات التى يسمح لها بالتقدم للامتحانات، وهم طلاب المدارس التجارية والزراعية والصناعية ومبارك كول (نظام الثلاث سنوات)، والزراعية والتجارية والصناعية والفندقية (نظام الخمس سنوات)، وطلاب الدراسات التكميلية الصناعية وشعبة إعداد معلمى المجال الصناعى والزراعى لمرحلة التعليم الأساسى، على أن يتم طلاب السنوات النهائية بالدراسة نسبة حضور 75% وأن يكونوا حاصلين على نسبة 60% فى التدريبات العملية.

وأوضح البيان أنه يحق للطلاب الذين سبق لهم أداء الامتحان ثلاث مرات التقدم مرة رابعة كفرصة أخيرة على أن يسدد رسم قدره 52 جنيها، كما يحق للطلاب الراسبين فى العام الماضى تأدية الامتحان فى مواد رسوبهم طبقا للقرار الوزارى رقم 265 لسنة 2000 .

82% من طلاب التعليم الفنى غير مؤهلين دراسياً

اليوم السابع

المناهج فى وادٍ والواقع العملى فى وادٍ آخر

82% من طلاب التعليم الفنى غير مؤهلين دراسياً

الثلاثاء، 7 أكتوبر 2008 – 12:08

د. يسرى الجمل وزير التربية والتعليم منوط به تخريج فنيين مؤهلين لسوق العمل

د. يسرى الجمل وزير التربية والتعليم منوط به تخريج فنيين مؤهلين لسوق العمل

تقرير يكتبه هانى صلاح الدين

مشاكل مزمنة يعانى منها التعليم الفنى فى مصر، يأتى على رأسها ضعف التمويل والإمكانيات ونقص هيئات التدريس والفصل التام بين النظرية والتطبيق، رغم أن دولا كثيرة اهتمت بالتعليم الفنى، وكان سببا رئيسيا فى تقدمها ونهوضها الصناعى، أما الحال فى مصر فلا ينبئ إلا باحتضار التعليم الفنى فى مصر بسبب ما يعانيه.

الدراسات العلمية والتربوية أكدت أن التعليم الزراعى الثانوى غير مرتبط بسوق العمل, ولا ينجح خريجوه فى الحصول على فرص عمل مناسب، فكشفت دراسة للجمعية المصرية للاقتصاد الزراعى عن أن السنوات الأخيرة شهدت انهيارًا فى مستوى التعليم الزراعى. وأشارت الدراسة التى نُشرت بالكتاب السنوى للجمعية تحت عنوان “التعليم الثانوى ومسارات التنمية” إلى أن التعليم الزراعى ضل الطريق عن أهدافه الحقيقية بابتعاده عن مواقع الإنتاج، مما أدى إلى تخريج دفعات متتالية، لم تستطع أن تحصل على فرص عمل بسبب انخفاض مهاراتها.. وأرجعت الدراسة سر فشل التعليم الزراعى إلى ارتفاع كثافة الطلاب بالفصول مما أثر بالسلب على فرص التدريبات العملية.

عمليات التقويم والامتحانات بعيدة كل البعد عن المستوى الحقيقى للطلاب بحسب الدراسات التى أُجريت بتربية عين شمس وتربية بنى سويف. الدراسات أكدت أيضا أن الاختبارات العملية خاصة التى تجرى فى السنة الثالثة والتى تُعد نهاية مرحلة التعليم الزراعى نظام ثلاث سنوات تتم بصورة عشوائية ولا يتم فيها اختبارات عملية بصورة حقيقية، ولكن تتحول فى مجملها إلى أسئلة نظرية دون تقييم الطلاب عمليًا على الجانب التطبيقى للمناهج النظرية، بحث آخر بعنوان «المعايير الشاملة للجودة» للدكتور سليمان العودة – مسئول التعليم المهنى بمنظمة اليونسكو- كشف أن التعليم الفنى المصرى لكى يصل إلى الجودة الشاملة لابد أن يشهد تطويرًا جوهريًا فى المجالات التدريبية والفنية..

من جهته أكد هانى عبد المجيد الشرقاوى – المستشار التعليمى- فى ورقة بحثية بعنوان «التعليم الفنى بين الحاضر والمستقبل» أن مؤسسات التعليم الفنى استبعدت التدريب والتطبيق العملى بصورة كاملة، مما أدى إلى إصابة هذه النوعية من التعليم بالشلل التام، وأشار إلى أن الحالة الاقتصادية فى مصر تفرض -بكل قوة- على النظام التعليمى الاهتمام بالتعليم الفنى عامة والزراعى والصناعى خاصة.

وحذرت دراسة للدكتور محمد شرين حامد -المدرس بكلية التعليم الصناعى بجامعة حلوان- والتى قام بها حول مناهج التعليم الفنى وإزاء هيئات التدريس المتخصصة، من خطورة تهميش دور الجامعات المتخصصة فى النهوض بالتعليم الفنى، “بُعد المناهج عن الهدف الذى أنشئت من أجله هذه النوعية من التعليم”، وأشار إلى أن 78% من هيئات التدريس أكدوا أن المناهج لا تمد الطلاب بالجوانب المهارية الكافية، من حيث الكم والكيف, وأن 100% منهم أكدوا أن المناهج الحالية لا تساير المستجدات العلمية والتكنولوجية والتربوية على الساحة الدولية, كما شكا 82% الإمكانات غير المتاحة للجوانب التطبيقية لإكساب الطلاب المهارات العملية.

لمعلوماتك:

وافق الدكتور يسرى الجمل وزير التربية والتعليم على اقتراح نواب مجلس الشورى بإنشاء مجلس أعلى للتعليم الفنى والتكنولوجى للإشراف على تطوير التعليم الفنى فى مصر فى بدايات عام 2008. 2 مليون طالب بمدارس التعليم الفنى المختلفة فى مصر.