Category Archives: اعتقال

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

انا عاوز اعرف مين اللى بيصنف الناس بمصر
ده اخوان وهذا خمورجى
امين الشرطة اللى بيكتب التقرير

خلاص احنا زهقنا منكم لو سمحتم ارحلوا واستقيلوا وريحونا من النغمه القديمة دى
يعنى ايه اخوان انا واحد عايش بمجتمع المنوفيه وماعرفش يعنى ايه اخوان ماشى كاتب على وشه انا اخوان
وبيعملوا ايه
بطلوا وصايه علينا بقى
سيبوا الناس تعيش
روحوا اتشطروا على اللى سايبين بجنوب مصر
اتركوا الشعب وهاتوا القتلة واللصوص والمرتشيين من الاقطاعيين اللى جوعوا الناس

وانتم ياجماعه امن الدولة بالمنوفيه
المنوفيه مجتمع صغير لاتجعلوا للناس عندكم ثأر حتى لو اغمضتم اعينهم وكممتوهم
لمصلحه من
انتم منا ولنا اعملوا لصالجنا وصالح البلد ولاتسمعوا كلام الكبار هناك انتقام الجبار

انتقام ربنا لن ينفعكم احد

كل شويه امن الدولة بالمنوفيه تقبض على الطلبة
انتم بالمنوفيه مافيش حاجه تعملوها الا الطلبة
وكبار الحرامية لاتستطيعوا الاقتراب منهم

وكل ماكان الطالب فقير ازللتموه هو واهله
وجعلتموة لعبتكم

حسبنا الله ونعم الوكيل

كفايه حرام عليكم اتجهوا للبناء

وانا اطالب بالغاء امن الدولة بالمنوفيه حفاظا على الامن والسلم الاجتماعى مالهمش لازمة بالمنوفيه على اساس اننا محافظة مسالمه

وانتم وجودكم عاوزين تكتبوا تقارير وبس

مهما كان وبتعتمدوا على امناء الشرطة

انا لاانتمى الى اى تيار انما مللنا هذه النغمه فى تقسيم الناس

ياريس
حرام عليك كده

طلبه تنقلهم لوادى النطرون علشان ايه

مش خايفين من ربنا

معلهش امركم الى الله

يترد ليكم فى عيالكم


بكرة الناس تنتقم منكم


ان غدا لناظرة لقريب


الانفجار قادم


ياريس فترة حكمك شهدت اكبر بهدله لطلبة والشعب المصرى على ايدى رجال امن الدولة

كفاية بقى بدل ماتبنوا

بتهدوا مش عاوزين النغمات دى تانى

زوار الفجر بالمنوفيه كتروا اوى ياريس اخير

ولا واحد منكم اهتم بالاهالى او بالناس

ولا حتى المحافظ

من سمح ليكم يابتوع امن الدولة بالقبض على هؤلاء الطلبه

انا اطالب بتقديمكم الى محكمة مجرمى جرائم الحرب بلاهاى

ان شاء الله عن قريب

انتم فاكرين ان محدش عارفكم او عارف اسماؤكم

انتم شاطرين فى التحايل على الناس بالاعتقال المفتوح شكرا ياريس على فترة حكمك المزدهرة

فترة سجن الشعب المصرى
فترة تصنيف الشعب المصرى
وكمان فى محافظتك

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

الجمعة، 3 أكتوبر 2008 – 16:53

كتب إبراهيم عبد اللطيف

استمرارا لمسلسل الشد والجذب بين جماعة الإخوان والأجهزة الأمنية بالمنوفية، أصدرت مباحث أمن الدولة أمس الخميس، أمرا باعتقال ستة من طلاب الإخوان المسلمين بجامعة المنوفية.. وكان من المنتظر اليوم الجمعة، خروجهم لقضاء العيد مع أسرهم كما وعدت أجهزة الأمن، حيث سبق وقرر جهاز أمن الدولة السبت الماضى إخلاء سبيل جميع طلاب الإخوان المسلمين المعتقلين بكفالة قدرها 200 جنيه لكل طالب.. وذلك على خلفية الأحداث التى وقعت مع اليوم الثانى لبداية العام الجامعى الجديد، عندما قامت قوات الأمن باعتقال 12 طالبا من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين، إثر نشوب مصادمة بينهم وحرس الجامعة بمجمع الكليات النظرية بشبين الكوم أثناء توزيعهم إمساكيات رمضانية وجداول الدراسة.

ونفى د. محمد عز العرب رئيس الجامعة أن تكون المصادمات تمت داخل الحرم الجامعى، مؤكداً أن التحقيقات أثبتت تعدى الطلاب على حرس الجامعة لمطالبتهم بتحقيق الشخصية وأصابوا عددا من أفراده. وأضاف موقع إخوان المنوفية أن الأجهزة الأمنية لم تراع أن الطلاب فى بداية العام الدراسى، وتم اعتقالهم فى شهر رمضان، وتجاهلت قرار النيابة بإخلاء سبيلهم مرتين وأصدرت أمرا باعتقال ستة طلاب منهم، وتم ترحيلهم إلى سجن وادى النطرون فى أول أيام عيد الفطر المبارك.

والطلاب الذين تم ترحيلهم إلى سجن وادى النطرون، وفقا لرواية الموقع، هم: إسلام فؤاد (طاليا أشمون) وأحمد عبد المنصف (شبين الكوم الحى الغربى) وإيهاب الجزير (البتانون) ومحمد صالح (شنتنا الحجر – بركة السبع) وعبد اللطيف البعلاوى (الدبايبة – بركة السبع) وأحمد الأشوح (شنتنا الحجر – بركة السبع

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

انا عاوز اعرف مين اللى بيصنف الناس بمصر
ده اخوان وهذا خمورجى
امين الشرطة اللى بيكتب التقرير

خلاص احنا زهقنا منكم لو سمحتم ارحلوا واستقيلوا وريحونا من النغمه القديمة دى
يعنى ايه اخوان انا واحد عايش بمجتمع المنوفيه وماعرفش يعنى ايه اخوان ماشى كاتب على وشه انا اخوان
وبيعملوا ايه
بطلوا وصايه علينا بقى
سيبوا الناس تعيش
روحوا اتشطروا على اللى سايبين بجنوب مصر
اتركوا الشعب وهاتوا القتلة واللصوص والمرتشيين من الاقطاعيين اللى جوعوا الناس

وانتم ياجماعه امن الدولة بالمنوفيه
المنوفيه مجتمع صغير لاتجعلوا للناس عندكم ثأر حتى لو اغمضتم اعينهم وكممتوهم
لمصلحه من
انتم منا ولنا اعملوا لصالجنا وصالح البلد ولاتسمعوا كلام الكبار هناك انتقام الجبار

انتقام ربنا لن ينفعكم احد

كل شويه امن الدولة بالمنوفيه تقبض على الطلبة
انتم بالمنوفيه مافيش حاجه تعملوها الا الطلبة
وكبار الحرامية لاتستطيعوا الاقتراب منهم

وكل ماكان الطالب فقير ازللتموه هو واهله
وجعلتموة لعبتكم

حسبنا الله ونعم الوكيل

كفايه حرام عليكم اتجهوا للبناء

وانا اطالب بالغاء امن الدولة بالمنوفيه حفاظا على الامن والسلم الاجتماعى مالهمش لازمة بالمنوفيه على اساس اننا محافظة مسالمه

وانتم وجودكم عاوزين تكتبوا تقارير وبس

مهما كان وبتعتمدوا على امناء الشرطة

انا لاانتمى الى اى تيار انما مللنا هذه النغمه فى تقسيم الناس

ياريس
حرام عليك كده

طلبه تنقلهم لوادى النطرون علشان ايه

مش خايفين من ربنا

معلهش امركم الى الله

يترد ليكم فى عيالكم


بكرة الناس تنتقم منكم


ان غدا لناظرة لقريب


الانفجار قادم


ياريس فترة حكمك شهدت اكبر بهدله لطلبة والشعب المصرى على ايدى رجال امن الدولة

كفاية بقى بدل ماتبنوا

بتهدوا مش عاوزين النغمات دى تانى

زوار الفجر بالمنوفيه كتروا اوى ياريس اخير

ولا واحد منكم اهتم بالاهالى او بالناس

ولا حتى المحافظ

من سمح ليكم يابتوع امن الدولة بالقبض على هؤلاء الطلبه

انا اطالب بتقديمكم الى محكمة مجرمى جرائم الحرب بلاهاى

ان شاء الله عن قريب

انتم فاكرين ان محدش عارفكم او عارف اسماؤكم

انتم شاطرين فى التحايل على الناس بالاعتقال المفتوح شكرا ياريس على فترة حكمك المزدهرة

فترة سجن الشعب المصرى
فترة تصنيف الشعب المصرى
وكمان فى محافظتك

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

الجمعة، 3 أكتوبر 2008 – 16:53

كتب إبراهيم عبد اللطيف

استمرارا لمسلسل الشد والجذب بين جماعة الإخوان والأجهزة الأمنية بالمنوفية، أصدرت مباحث أمن الدولة أمس الخميس، أمرا باعتقال ستة من طلاب الإخوان المسلمين بجامعة المنوفية.. وكان من المنتظر اليوم الجمعة، خروجهم لقضاء العيد مع أسرهم كما وعدت أجهزة الأمن، حيث سبق وقرر جهاز أمن الدولة السبت الماضى إخلاء سبيل جميع طلاب الإخوان المسلمين المعتقلين بكفالة قدرها 200 جنيه لكل طالب.. وذلك على خلفية الأحداث التى وقعت مع اليوم الثانى لبداية العام الجامعى الجديد، عندما قامت قوات الأمن باعتقال 12 طالبا من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين، إثر نشوب مصادمة بينهم وحرس الجامعة بمجمع الكليات النظرية بشبين الكوم أثناء توزيعهم إمساكيات رمضانية وجداول الدراسة.

ونفى د. محمد عز العرب رئيس الجامعة أن تكون المصادمات تمت داخل الحرم الجامعى، مؤكداً أن التحقيقات أثبتت تعدى الطلاب على حرس الجامعة لمطالبتهم بتحقيق الشخصية وأصابوا عددا من أفراده. وأضاف موقع إخوان المنوفية أن الأجهزة الأمنية لم تراع أن الطلاب فى بداية العام الدراسى، وتم اعتقالهم فى شهر رمضان، وتجاهلت قرار النيابة بإخلاء سبيلهم مرتين وأصدرت أمرا باعتقال ستة طلاب منهم، وتم ترحيلهم إلى سجن وادى النطرون فى أول أيام عيد الفطر المبارك.

والطلاب الذين تم ترحيلهم إلى سجن وادى النطرون، وفقا لرواية الموقع، هم: إسلام فؤاد (طاليا أشمون) وأحمد عبد المنصف (شبين الكوم الحى الغربى) وإيهاب الجزير (البتانون) ومحمد صالح (شنتنا الحجر – بركة السبع) وعبد اللطيف البعلاوى (الدبايبة – بركة السبع) وأحمد الأشوح (شنتنا الحجر – بركة السبع

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

انا عاوز اعرف مين اللى بيصنف الناس بمصر
ده اخوان وهذا خمورجى
امين الشرطة اللى بيكتب التقرير

خلاص احنا زهقنا منكم لو سمحتم ارحلوا واستقيلوا وريحونا من النغمه القديمة دى
يعنى ايه اخوان انا واحد عايش بمجتمع المنوفيه وماعرفش يعنى ايه اخوان ماشى كاتب على وشه انا اخوان
وبيعملوا ايه
بطلوا وصايه علينا بقى
سيبوا الناس تعيش
روحوا اتشطروا على اللى سايبين بجنوب مصر
اتركوا الشعب وهاتوا القتلة واللصوص والمرتشيين من الاقطاعيين اللى جوعوا الناس

وانتم ياجماعه امن الدولة بالمنوفيه
المنوفيه مجتمع صغير لاتجعلوا للناس عندكم ثأر حتى لو اغمضتم اعينهم وكممتوهم
لمصلحه من
انتم منا ولنا اعملوا لصالجنا وصالح البلد ولاتسمعوا كلام الكبار هناك انتقام الجبار

انتقام ربنا لن ينفعكم احد

كل شويه امن الدولة بالمنوفيه تقبض على الطلبة
انتم بالمنوفيه مافيش حاجه تعملوها الا الطلبة
وكبار الحرامية لاتستطيعوا الاقتراب منهم

وكل ماكان الطالب فقير ازللتموه هو واهله
وجعلتموة لعبتكم

حسبنا الله ونعم الوكيل

كفايه حرام عليكم اتجهوا للبناء

وانا اطالب بالغاء امن الدولة بالمنوفيه حفاظا على الامن والسلم الاجتماعى مالهمش لازمة بالمنوفيه على اساس اننا محافظة مسالمه

وانتم وجودكم عاوزين تكتبوا تقارير وبس

مهما كان وبتعتمدوا على امناء الشرطة

انا لاانتمى الى اى تيار انما مللنا هذه النغمه فى تقسيم الناس

ياريس
حرام عليك كده

طلبه تنقلهم لوادى النطرون علشان ايه

مش خايفين من ربنا

معلهش امركم الى الله

يترد ليكم فى عيالكم

بكرة الناس تنتقم منكم

ان غدا لناظرة لقريب

الانفجار قادم


ياريس فترة حكمك شهدت اكبر بهدله لطلبة والشعب المصرى على ايدى رجال امن الدولة

كفاية بقى بدل ماتبنوا

بتهدوا مش عاوزين النغمات دى تانى

زوار الفجر بالمنوفيه كتروا اوى ياريس اخير

ولا واحد منكم اهتم بالاهالى او بالناس

ولا حتى المحافظ

من سمح ليكم يابتوع امن الدولة بالقبض على هؤلاء الطلبه

انا اطالب بتقديمكم الى محكمة مجرمى جرائم الحرب بلاهاى

ان شاء الله عن قريب

انتم فاكرين ان محدش عارفكم او عارف اسماؤكم

انتم شاطرين فى التحايل على الناس بالاعتقال المفتوح شكرا ياريس على فترة حكمك المزدهرة

فترة سجن الشعب المصرى
فترة تصنيف الشعب المصرى
وكمان فى محافظتك

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

الجمعة، 3 أكتوبر 2008 – 16:53

كتب إبراهيم عبد اللطيف

استمرارا لمسلسل الشد والجذب بين جماعة الإخوان والأجهزة الأمنية بالمنوفية، أصدرت مباحث أمن الدولة أمس الخميس، أمرا باعتقال ستة من طلاب الإخوان المسلمين بجامعة المنوفية.. وكان من المنتظر اليوم الجمعة، خروجهم لقضاء العيد مع أسرهم كما وعدت أجهزة الأمن، حيث سبق وقرر جهاز أمن الدولة السبت الماضى إخلاء سبيل جميع طلاب الإخوان المسلمين المعتقلين بكفالة قدرها 200 جنيه لكل طالب.. وذلك على خلفية الأحداث التى وقعت مع اليوم الثانى لبداية العام الجامعى الجديد، عندما قامت قوات الأمن باعتقال 12 طالبا من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين، إثر نشوب مصادمة بينهم وحرس الجامعة بمجمع الكليات النظرية بشبين الكوم أثناء توزيعهم إمساكيات رمضانية وجداول الدراسة.

ونفى د. محمد عز العرب رئيس الجامعة أن تكون المصادمات تمت داخل الحرم الجامعى، مؤكداً أن التحقيقات أثبتت تعدى الطلاب على حرس الجامعة لمطالبتهم بتحقيق الشخصية وأصابوا عددا من أفراده. وأضاف موقع إخوان المنوفية أن الأجهزة الأمنية لم تراع أن الطلاب فى بداية العام الدراسى، وتم اعتقالهم فى شهر رمضان، وتجاهلت قرار النيابة بإخلاء سبيلهم مرتين وأصدرت أمرا باعتقال ستة طلاب منهم، وتم ترحيلهم إلى سجن وادى النطرون فى أول أيام عيد الفطر المبارك.

والطلاب الذين تم ترحيلهم إلى سجن وادى النطرون، وفقا لرواية الموقع، هم: إسلام فؤاد (طاليا أشمون) وأحمد عبد المنصف (شبين الكوم الحى الغربى) وإيهاب الجزير (البتانون) ومحمد صالح (شنتنا الحجر – بركة السبع) وعبد اللطيف البعلاوى (الدبايبة – بركة السبع) وأحمد الأشوح (شنتنا الحجر – بركة السبع

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

انا عاوز اعرف مين اللى بيصنف الناس بمصر
ده اخوان وهذا خمورجى
امين الشرطة اللى بيكتب التقرير

خلاص احنا زهقنا منكم لو سمحتم ارحلوا واستقيلوا وريحونا من النغمه القديمة دى
يعنى ايه اخوان انا واحد عايش بمجتمع المنوفيه وماعرفش يعنى ايه اخوان ماشى كاتب على وشه انا اخوان
وبيعملوا ايه
بطلوا وصايه علينا بقى
سيبوا الناس تعيش
روحوا اتشطروا على اللى سايبين بجنوب مصر
اتركوا الشعب وهاتوا القتلة واللصوص والمرتشيين من الاقطاعيين اللى جوعوا الناس

وانتم ياجماعه امن الدولة بالمنوفيه
المنوفيه مجتمع صغير لاتجعلوا للناس عندكم ثأر حتى لو اغمضتم اعينهم وكممتوهم
لمصلحه من
انتم منا ولنا اعملوا لصالجنا وصالح البلد ولاتسمعوا كلام الكبار هناك انتقام الجبار

انتقام ربنا لن ينفعكم احد

كل شويه امن الدولة بالمنوفيه تقبض على الطلبة
انتم بالمنوفيه مافيش حاجه تعملوها الا الطلبة
وكبار الحرامية لاتستطيعوا الاقتراب منهم

وكل ماكان الطالب فقير ازللتموه هو واهله
وجعلتموة لعبتكم

حسبنا الله ونعم الوكيل

كفايه حرام عليكم اتجهوا للبناء

وانا اطالب بالغاء امن الدولة بالمنوفيه حفاظا على الامن والسلم الاجتماعى مالهمش لازمة بالمنوفيه على اساس اننا محافظة مسالمه

وانتم وجودكم عاوزين تكتبوا تقارير وبس

مهما كان وبتعتمدوا على امناء الشرطة

انا لاانتمى الى اى تيار انما مللنا هذه النغمه فى تقسيم الناس

ياريس
حرام عليك كده

طلبه تنقلهم لوادى النطرون علشان ايه

مش خايفين من ربنا

معلهش امركم الى الله

يترد ليكم فى عيالكم

بكرة الناس تنتقم منكم

ان غدا لناظرة لقريب

الانفجار قادم

تم ترحيلهم إلى وادى النطرون

ياريس فترة حكمك شهدت اكبر بهدله لطلبة والشعب المصرى على ايدى رجال امن الدولة

كفاية بقى بدل ماتبنوا

بتهدوا مش عاوزين النغمات دى تانى

زوار الفجر بالمنوفيه كتروا اوى ياريس اخير

ولا واحد منكم اهتم بالاهالى او بالناس

ولا حتى المحافظ

من سمح ليكم يابتوع امن الدولة بالقبض على هؤلاء الطلبه

انا اطالب بتقديمكم الى محكمة مجرمى جرائم الحرب بلاهاى

ان شاء الله عن قريب

انتم فاكرين ان محدش عارفكم او عارف اسماؤكم

انتم شاطرين فى التحايل على الناس بالاعتقال المفتوح شكرا ياريس على فترة حكمك المزدهرة

فترة سجن الشعب المصرى
فترة تصنيف الشعب المصرى
وكمان فى محافظتك

اعتقال 6 طلاب من كوادر الإخوان بجامعة المنوفية

الجمعة، 3 أكتوبر 2008 – 16:53

كتب إبراهيم عبد اللطيف

استمرارا لمسلسل الشد والجذب بين جماعة الإخوان والأجهزة الأمنية بالمنوفية، أصدرت مباحث أمن الدولة أمس الخميس، أمرا باعتقال ستة من طلاب الإخوان المسلمين بجامعة المنوفية.. وكان من المنتظر اليوم الجمعة، خروجهم لقضاء العيد مع أسرهم كما وعدت أجهزة الأمن، حيث سبق وقرر جهاز أمن الدولة السبت الماضى إخلاء سبيل جميع طلاب الإخوان المسلمين المعتقلين بكفالة قدرها 200 جنيه لكل طالب.. وذلك على خلفية الأحداث التى وقعت مع اليوم الثانى لبداية العام الجامعى الجديد، عندما قامت قوات الأمن باعتقال 12 طالبا من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين، إثر نشوب مصادمة بينهم وحرس الجامعة بمجمع الكليات النظرية بشبين الكوم أثناء توزيعهم إمساكيات رمضانية وجداول الدراسة.

ونفى د. محمد عز العرب رئيس الجامعة أن تكون المصادمات تمت داخل الحرم الجامعى، مؤكداً أن التحقيقات أثبتت تعدى الطلاب على حرس الجامعة لمطالبتهم بتحقيق الشخصية وأصابوا عددا من أفراده. وأضاف موقع إخوان المنوفية أن الأجهزة الأمنية لم تراع أن الطلاب فى بداية العام الدراسى، وتم اعتقالهم فى شهر رمضان، وتجاهلت قرار النيابة بإخلاء سبيلهم مرتين وأصدرت أمرا باعتقال ستة طلاب منهم، وتم ترحيلهم إلى سجن وادى النطرون فى أول أيام عيد الفطر المبارك.

والطلاب الذين تم ترحيلهم إلى سجن وادى النطرون، وفقا لرواية الموقع، هم: إسلام فؤاد (طاليا أشمون) وأحمد عبد المنصف (شبين الكوم الحى الغربى) وإيهاب الجزير (البتانون) ومحمد صالح (شنتنا الحجر – بركة السبع) وعبد اللطيف البعلاوى (الدبايبة – بركة السبع) وأحمد الأشوح (شنتنا الحجر – بركة السب


اعتقال سائق لا يروق لضابط مباحث ملوى

اعتقال سائق لا يروق لضابط مباحث ملوى

اعتقال سائق لا يروق لضابط مباحث ملوى

السبت، 27 سبتمبر 2008 – 20:29

المنيا ـ حسن عبد الغفار

احتجز رئيس مباحث ملوى سائق 15 يوماً، رغم قرار النيابة بالإفراج عنه وقام بنقله لمركز شرطة دير مواس، للهروب من قرار المحامى العام لتفتيش القسم وإخلاء سبيل السائق.

قام الأمن باعتقال سائق نقل بمدينة ملوى، رغم عدم وجود أية سوابق تجعله خطراً على الأمن القومى سوى مخالفة مرورية وحكم على إيصال أمانة، حيث قام رئيس مباحث شرطة ملوى بتهريبه وإخفائه فى مركز شرطة دير مواس، للهروب من قرار المحامى العام بتفتيش قسم الشرطة بعد البلاغ الذى تقدم به محامى السائق باحتجاز موكله 15 يوماً بدون وجه حق.

يقول وليد محمد هاشم محامى السائق المعتقل مصطفى عربى عباس (28 سنة) صدر ضد مصطفى أحكام مخالفات مرورية وإيصالات أمانة وعند قيامنا بالإجراءات القانونية فى المعارضة، إلا أنه فى يوم 3/9 قامت قوة من تنفيذ الأحكام بالقبض على موكلى، الذى هرب بمجرد رؤية القوة على أمل أن يقوم فى اليوم التالى بعمل معارضة فى الحكم وتنفيذه، وهو الأمر الذى لم يعجب النقيب أحمد صلاح ضابط تنفيذ الأحكام، فقام بالقبض على عم السائق خلف عباس (54 سنة)، والذى كان يعانى من عدة أمراض، وأجرى عملية قلب مفتوحة وحاول ابنه علاء التصدى للقوة وحدثت اشتباكات طفيفة، وتم تحرير محضر للابن لمقاومته السلطات.

ويضيف المحامى، أن موكله قام بتسليم نفسه، رغم عمل المعارضة فى الحكم وقام أحمد الزينى وكيل نيابة ملوى بإخلاء سبيله، وبعد 6 أيام من إخلاء سبيله ألقى النقيب حمدى رفعت معاون مباحث ملوى القبض عليه بتهمة تزوير إيصال سحب مرور وحرر له محضر رقم 2، إلا أن وكيل نيابة ملوى أفرج عن موكلى بعد التحقيق معه وثبوت وجود رخصة قيادة بحوزته سارية لمدة عام، وهو ما يعنى عدم احتياجه إلى القيام بتزوير إيصال المرور، الأمر الذى لم يعجب رئيس مباحث ملوى وألقى القبض على السائق من جديد بعد ساعة من إخلاء سبيله، وكانت التهمة مخالفة مرورية بمبلغ 200 جنيه، فقمنا بدفع المخالفة فى اليوم التالى، إلا أن رئيس المباحث أصر على عدم الإفراج عنه، فعدنا من جديد إلى النيابة وأرسلنا كذلك شكوى للمستشار عبد الرحمن مرزوق المحامى العام الأول لنيابات جنوب المنيا والذى أصدر تعليماته لوكيل النيابة بالقيام بتفتيش قسم شرطة ملوى لإخلاء سبيل السائق، ولكن مصادر رئيس المباحث أبلغته، فقام بتسريب السائق إلى مركز شرطة دير مواس، وبعد أن علمنا بذلك أبلغنا المحامى العام فى يوم 13/9 وقرر المحامى العام تفتيش مركز شرطة دير مواس، ولكن من جديد علم رئيس مباحث بذلك وتم تهريب موكلى إلى قرية النجارين، ثم عاد من جديد لقسم الشرطة، وتساءل محامى السائق: هل مخالفة مرورية وحكم فى إيصال أمانة يستدعى صدور قرار من وزير الداخلية باعتقاله؟

اعتقال صحفيين وأولياء أمور تلاميذ مدرسة الجزيرة

اعتقال صحفيين وأولياء أمور تلاميذ مدرسة الجزيرة

بليز ياريس ارحل وخلينا نعيد من غيرك


انت وجميع من لايحترم الشعب المصرى البسيط

أين وزير التعليم يسرى الجمل

وتصريحاته النارية

واين مستشارية اللى بياخدوا ملايين هما واحبائهم

الان لايرون ولايسمعون لأننا بعصر ون مان شو

فرد واحد بيده مقررات البلد كلها

ترفع له التقارير

وهو اللى بياخد قرار


الباقى الاتيه


ولاواحد منكم ياسكرتارية


يهمه هؤلاء بشىء


ياريس من فضلك


بليز ارحل بقى كفاية


حتى حكم المحكمة موظفينك لاينفذوة ارضاء لامريكا

اعتقال صحفيين وأولياء أمور تلاميذ مدرسة الجزيرة

الخميس، 25 سبتمبر 2008 – 01:11

سبتمبر لا يزال مملاً بالمشانات بين الأمن والمواطنين
سبتمبر لا يزال محملاً بالمشاحنات بين الأمن والمواطنين

كتب السيد خضرى ونورا إبراهيم فخرى والإسكندرية ـ جاكلين منير

حملة اعتقالات شنتها قوات الأمن بالإسكندرية أمس، الأربعاء، تجاه أولياء أمور تلاميذ مدرسة الجزيرة، طالت كثيراً من الصحفيين، ضمنهم الزميل حسام الوكيل بجريدة الدستور، مما دفع مركز هشام مبارك للقانون إلى إدانة معالجة الأمن للواقعة، معلناً تضامنه مع الوكيل وغيره من الصحفيين.

وألقت قوات الأمن القبض على 12 مواطناً، بينهم صحفيون بعد اشتباك أولياء الأمور مع قوات الأمن التى تحاصر المدرسة لليوم الثامن على التوالى، رغم إلغاء مجلس الدولة فى القضية رقم 15553 لسنة 62، قرار المحافظ بإغلاق المدرسة.

فوجئ طلاب المدرسة البالغ عددهم ألف طالب، وأولياء أمورهم بتعدى قوات الأمن عليهم لمنعهم من بدء الدراسة أمام أسوار المدرسة المغلقة، وهو ما تسبب فى اعتقال خمسة تلاميذ، أطلق سراحهم فيما بعد، وعدد من الصحفيين من بينهم سميرة مزاحى بجريدة وطنى، والتى احتجزها الأمن لمدة ساعة صادر خلالها كارت الميمورى الخاص بها لمنعها من نشر الصور التى التقطتها، كما تم اعتقال حسام الوكيل بجريدة الدستور، و11 آخرين لم يتم معرفة مكان اعتقالهم حتى الآن.

خلف بيومى المحامى المسئول عن قضية مدرسة الجزيرة، قال لليوم السابع إنه لم يتمكن حتى الآن من مقابلة المحتجزين، ومن المتوقع أن يتم عرضهم على النيابة اليوم.

من جهة أخرى أشار عماد عبد الله المنسق الإعلامى للكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بالإسكندرية، أن الاشتباكات التى حدثت وصلت ذروتها بعدما قررت إدارة المدرسة بدء العام الدراسى أمام أسوار المدرسة المغلقة، حيث فوجيء أولياء الأمور والمدرسون والمدرسات بالضرب والإهانات بالألفاظ النابية، وإغلاق جميع الشوارع المؤدية للمدرسة. وجاء من بين المعتقلين، هشام منير وبسام منير وحمادة عبد اللطيف وطاهر محمد ومحمود داود، ولم يتم التعرف على باقى الأسماء.

وفى السياق نفسه، أدان مركز هشام مبارك للقانون تعامل الأمن مع الحادث، معلناً تضامنه مع الصحفى حسام الوكيل بجريدة الدستور التى ألقت قوات الأمن القبض عليه وصادرت الكاميرا الخاصة به، بالإضافة لمصادرة إثبات تحقيق الشخصية كصحفى بجريدة الدستور أثناء قيامه بتغطية اعتصام أولياء أمور التلاميذ.

واعتبر المركز “أن ما قامت به قوات الأمن مع حسام الوكيل، ليس بجديد على تلك السلطة التى اعتادت التنكيل بالصحفيين ومنعهم من ممارسة عملهم والاعتداء على حرية الصحافة


المصدر

اليوم السابع

اعتقال صحفيين وأولياء أمور تلاميذ مدرسة الجزيرة

اعتقال صحفيين وأولياء أمور تلاميذ مدرسة الجزيرة

بليز ياريس ارحل وخلينا نعيد من غيرك


انت وجميع من لايحترم الشعب المصرى البسيط

أين وزير التعليم يسرى الجمل

وتصريحاته النارية


واين مستشارية اللى بياخدوا ملايين هما واحبائهم


الان لايرون ولايسمعون لأننا بعصر ون مان شو


فرد واحد بيده مقررات البلد كلها


ترفع له التقارير


وهو اللى بياخد قرار

الباقى الاتيه

ولاواحد منكم ياسكرتارية

يهمه هؤلاء بشىء

ياريس من فضلك

بليز ارحل بقى كفاية

حتى حكم المكمة موظفينك لاينفذوة ارضاء لامريكا

اعتقال صحفيين وأولياء أمور تلاميذ مدرسة الجزيرة

الخميس، 25 سبتمبر 2008 – 01:11

سبتمبر لا يزال مملاً بالمشانات بين الأمن والمواطنين
سبتمبر لا يزال محملاً بالمشاحنات بين الأمن والمواطنين

كتب السيد خضرى ونورا إبراهيم فخرى والإسكندرية ـ جاكلين منير

حملة اعتقالات شنتها قوات الأمن بالإسكندرية أمس، الأربعاء، تجاه أولياء أمور تلاميذ مدرسة الجزيرة، طالت كثيراً من الصحفيين، ضمنهم الزميل حسام الوكيل بجريدة الدستور، مما دفع مركز هشام مبارك للقانون إلى إدانة معالجة الأمن للواقعة، معلناً تضامنه مع الوكيل وغيره من الصحفيين.

وألقت قوات الأمن القبض على 12 مواطناً، بينهم صحفيون بعد اشتباك أولياء الأمور مع قوات الأمن التى تحاصر المدرسة لليوم الثامن على التوالى، رغم إلغاء مجلس الدولة فى القضية رقم 15553 لسنة 62، قرار المحافظ بإغلاق المدرسة.

فوجئ طلاب المدرسة البالغ عددهم ألف طالب، وأولياء أمورهم بتعدى قوات الأمن عليهم لمنعهم من بدء الدراسة أمام أسوار المدرسة المغلقة، وهو ما تسبب فى اعتقال خمسة تلاميذ، أطلق سراحهم فيما بعد، وعدد من الصحفيين من بينهم سميرة مزاحى بجريدة وطنى، والتى احتجزها الأمن لمدة ساعة صادر خلالها كارت الميمورى الخاص بها لمنعها من نشر الصور التى التقطتها، كما تم اعتقال حسام الوكيل بجريدة الدستور، و11 آخرين لم يتم معرفة مكان اعتقالهم حتى الآن.

خلف بيومى المحامى المسئول عن قضية مدرسة الجزيرة، قال لليوم السابع إنه لم يتمكن حتى الآن من مقابلة المحتجزين، ومن المتوقع أن يتم عرضهم على النيابة اليوم.

من جهة أخرى أشار عماد عبد الله المنسق الإعلامى للكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بالإسكندرية، أن الاشتباكات التى حدثت وصلت ذروتها بعدما قررت إدارة المدرسة بدء العام الدراسى أمام أسوار المدرسة المغلقة، حيث فوجيء أولياء الأمور والمدرسون والمدرسات بالضرب والإهانات بالألفاظ النابية، وإغلاق جميع الشوارع المؤدية للمدرسة. وجاء من بين المعتقلين، هشام منير وبسام منير وحمادة عبد اللطيف وطاهر محمد ومحمود داود، ولم يتم التعرف على باقى الأسماء.

وفى السياق نفسه، أدان مركز هشام مبارك للقانون تعامل الأمن مع الحادث، معلناً تضامنه مع الصحفى حسام الوكيل بجريدة الدستور التى ألقت قوات الأمن القبض عليه وصادرت الكاميرا الخاصة به، بالإضافة لمصادرة إثبات تحقيق الشخصية كصحفى بجريدة الدستور أثناء قيامه بتغطية اعتصام أولياء أمور التلاميذ.

واعتبر المركز “أن ما قامت به قوات الأمن مع حسام الوكيل، ليس بجديد على تلك السلطة التى اعتادت التنكيل بالصحفيين ومنعهم من ممارسة عملهم والاعتداء على حرية الصحافة


المصدر

اليوم السابع