انتبهوا ايها الخليجيون من مسلسل استنزاف اموالكم من امريكا وحلفاؤها

الولايات المتدة مستعدة للدفاع عن لفائها
وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس خلال مؤتمر صحافي في تبيليسي

يأخى فعلا العالم دى مابتشتغلش الا على الناس العبيطة بس اللى مش عارفه حجمها



امريكا وايران وشويه شطه معاهم اسرائيل على كام تحذير مالهمش لازمه من مصر

وكلها ادوار موزعه ادوار عبيطة من اجل استمرار النزيف المالى الخليجى

تبيليسي (ا ف ب) – حذرت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس ايران الخميس ان واشنطن عززت “تواجدها الامني” في منطقة الخليج ولن تتردد في الدفاع عن اسرائيل او اي من حلفائها في المنطقة.

وقالت رايس للصحافيين في تبيليسي “سندافع عن المصالح الاميركية ومصالح حلفائنا”.

وجاءت تصريحات رايس ردا على سؤال حول تهديدات اطلقها مسؤول ايراني “باحراق” تل ابيب والاسطول العسكري الاميركي في الخليج في حال تعرض ايران لهجوم.

وقالت رايس “اننا نأخذ على محمل الجد التزامنا بالدفاع عن حلفائنا ونعتزم ان نقوم بذلك”.

واضافت “في منطقة الخليج عززت الولايات المتحدة قدراتها الامنية وتواجدها الامني ونعمل بشكل وثيق مع كافة حلفائنا (…) لضمان قدرتهم على الدفاع عن انفسهم”.

وجاءت تصريحاتها فيما اجرت ايران الاربعاء والخميس تجارب صاروخية شملت صاروخ شهاب-3 الذي يصل مداه الى اسرائيل اضافة الى تسعة صواريخ اخرى من موقع لم يكشف عنه في الصحراء الايرانية.

ولم تحدد رايس الخطوات التي اتخذتها بلادها لتعزيز تواجدها الامني في الخليج الا انها قالت ان خططها تركزت على “التصميم على منع ايران من تهديد مصالحنا او مصالح اصدقائنا او حلفائنا”.

وقالت رايس في مؤتمر صحافي في ختام زيارة قصيرة الى جورجيا “لا اعتقد ان الايرانيين يجهلون قدرات وقوة الولايات المتحدة لفعل ذلك”.

واثارت هذه التجارب مخاوف من احتمال تحول الازمة النووية بين ايران والغرب الى حرب وشيكة.

الا ان وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس نفى الاربعاء ان تكون الولايات المتحدة وايران تقتربان من مواجهة عسكرية مؤكدا ان بلاده تدرك عواقب نزاع محتمل.

وردا على صحافي سأله في مؤتمر صحافي عما اذا كانت تجارب الصواريخ زادت من مخاطر حصول مواجهة بين ايران والولايات المتحدة اجاب غيتس “لا اعتقد”.

ويخشى الغرب واسرائيل من ان تكون ايران تحاول امتلاك اسلحة نووية تحت غطاء برنامجها النووي المدني لتوليد الطاقة وهو ما تنفيه ايران.

والثلاثاء هدد حجة الاسلام علي شيرازي ممثل المرشد الاعلى للجمهورية الايرانية علي خامنئي في القوات البحرية التابعة للحرس الثوري الايراني “باحراق” تل ابيب والاسطول العسكري الاميركي في الخليج في حال تعرض ايران لهجوم.

كما دعا الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد كذلك الى “القضاء” على القواعد العسكرية الاميركية في العالم.

والاربعاء اثارت ايران غضب العالم باطلاقها صاروخا من الصحراء الايرانية قادرا على بلوغ اسرائيل.

وتواصلت التجارب الخميس حيث اطلقت القوات البحرية الايرانية عددا من الصواريخ حسب التلفزيون الرسمي

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s