Daily Archives: June 11, 2008

منحة القيادة في التعليم والتنمية: برنامج أمريكي يقدم منحة دراسية لـ 54 طالبا مصريا سنوي

القاهرة – تحدثت السفيرة الأمريكية مارجريت سكوبي إلى المشاركين في برنامج منحة القيادة في التعليم والتنمية (LEAD)الذي يقدم منحا دراسية لعدد 54 طالبا وطالبة من خريجي المدارس الحكومية المصرية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.

يقوم البرنامج على أساس المشاركة بين وزارة التعاون الدولي المصرية والهيئة الأمريكية للتنمية الدولية والجامعة الأمريكية بالقاهرة في اختيار طالب وطالبة من كل من محافظة سنويا على أساس معايير شاملة تتضمن التفوق الدراسي والخدمات المجتمعية والمهارات الرياضية والفنية.

ويساعد البرنامج الطلبة على تنمية المهارات القيادية التي تؤهلهم للحياة العملية والمشاركة الفعالة في مجتمعاتهم وفي عملية التنمية في مصر.

وفي حوارها مع الطلبة قالت السفيرة الأمريكية “إن لمصر تاريخ عريق وانجازاتها مشهود لها منذ بناء الأهرامات وفن العصر القديم وحتي مكانتها التنافسية في التجارة ودورها الرائد في المنطقة اليوم.

و أضافت سكوبي “مصر تواجه تحديا كبيرا آخر في المرحلة الحالية متمثلا في تأهيل الشباب للمنافسة العالمية، وهو تحد تواجهه دول أخرى على مستوى العالم. وهذا تحدي هائل يتطلب مساهما ليس فقط من الحكومة بل أيضا من رجال الأعمال والمجتمع الدولي والأفراد.”

طالب ثانوية: امتحان التفاضل اصعب من اللغة الصينية واموت واعرف السؤال الثاني بيتكلم عن ايه؟

امتان التفاضل اصعب من اللغة الصينية واموت واعرف السؤال الثاني بيتكلم عن ايه؟
هكذا كان حال كثير من طلاب الثانوية العامة في امتحان التفاضل

مصراوي – خاص – أبدى طلاب المرحلة الثانية من الثانوية العامة صدمتهم من صعوبة امتحان مادة التفاضل والتكامل الثلاثاء وشكك بعضهم في قدرة واضع الامتحان نفسه على الإجابة عن بعض الأسئلة.

وقال الطالب مصطفى الليثي بمدرسة السعيدية الثانوية بالجيزة لمصراوي ان الامتحان كان غامضا ومن خارج المنهج ولم نرى مثله من قبل.

وأضاف: انا اول مرة احس اني غبي، قريت الامتحان كذا مرة ومش عارف افهم منه حاجة، زي ما أكون بقرأ حاجة مكتوبة بالصيني، انا اول مرة اشوف امتحان رياضة مفيهوش ارقام وكله رموز.

وأكد انه مرت ساعة ونصف من الوقت المخصص للامتحان (ساعتين) ولم يتمكن سوى من حل نقطتين فقط من التسع نقاط المطلوب حلها.

وتابع ساخرا: انا ماكنش هاممني اني معرفتش اجاوب على الامتحان، لكن كنت هاموت واعرف السؤال الثاني – ب بيتكلم عن ايه ، تفاضل ولا تكامل.

وأضاف: 75% من زملائي خرجوا من الامتحان وهم يؤكدون انهم سيرسبون في مادة التفاضل الامتحان.

واختتم كلامه قائلا: انا كل زملائي في اللجنة انخرطوا في بكاء وانهاروا من الصدمة اما انا فقد انتابتني نوبة من الضحك بسبب الذهول من الامتحان العجيب.

تصحيح عينة عشوائية من اجابات مادة التفاضل والتكامل

من جانبه قرر الدكتور يسرى الجمل وزير التربية والتعليم الاربعاء تصحيح عينة عشوائية عاجلة من كراسات الاجابة لطلاب المرحلة الثانية وتمثل كافة القطاعات ونوعية التعليم للوقوف على حقيقة شكوى الطلاب فى مادة التفاضل والتكامل التى ادوها امس وهى فرع من فروع الرياضة 2 وهى مادة اختيارية يمتحنها طلاب شعبة علمى رياضة.

وقال انه بناء على نتيجة العينة العشوائية سوف يتخذ القرار بشأن اعمال التصحيح العام فى المادة وبما يحقق مصلحة الطلاب وتنفيذا للقرارات الوزارية المنظمة للامتحانات.

وكان الخط الساخن للوزارة قد تلقى العديد من الشكاوى تنوعت بين صعوبة الاسئلة وعدم مطابقتها للمواصفات وطول بعضها بالإضافة الى بعض الشكاوى من عدم تمكن الطلاب من الوصول للنتيجة النهائية لحل المسائل.

وفي سياق متصل، أكد الدكتور هاني السبكي، استشاري الطب النفسي، أن واضع الامتحان في مصر في جميع المراحل التعليمية لابد أن يتم تقييمه سنويا من قبل لجنة تضم علماء نفس وتربية، وذلك للتأكد من تمتعه بعدد من الأمور، في مقدمتها خلوه من العقد النفسية وتمتعه بضمير حي يمنعه من وضع أسئلة صعبة بلا هدف إلي جانب ضرورة التأكد من فهمه، وهدف العملية التعليمية والهدف من الامتحان.

وأضاف: ولكن الواقع غير ذلك حيث يعاني واضع الامتحان من قهر اقتصادي واجتماعي ووظيفي في الغالب، شأنه شأن غالبية المصريين، مما ينعكس علي أسلوبه للأسف في وضع الامتحان.

أما الدكتور شوقي العقباوي، أستاذ الطب النفسي بجامعة الأزهر، فأكد لصحيفة المصري اليوم أن المشكلة تكمن في طريقة التعليم التي يتلقاها أبناؤنا طوال العام والتي تعتمد علي التلقين ليكون امتحان آخر العام بما فيه من أسئلة تحاول قياس قدراتهم العقلية مفاجأة بالنسبة لهم بشكل تكون نتيجته هو خروجهم شاكين من صعوبة الامتحان الذي يجب أن يتدرج كالجرس في نوعية أسئلته حتي يقيس القدرة علي استدعاء المعلومة، والقدرات الإبداعية، والقدرة علي التفكير.

واضاف: وزارة التربية والتعليم تعلم الطلبة بطريقة محددة طوال العام، وتعطيهم نماذج الأسئلة في كتب الوزارة بنفس الطريقة، ثم تضع الامتحانات بطريقة مختلفة، وهذا ليس عدلاً.

معلمون بلا نقابة: وزارة التعليم حولت قدامى المدرسين الى تلاميذ لتتخلص منهم

مصراوي – خاص – قال عبد الناصر على منسق حركة ” معلمون بلا نقابة ” ان خطة الوزارة تهدف الى التخلص من قدامى المعلمين بعد اقرارها لاختبارات يخضعون لها للحصول على الكادر.

واكد ان المعلمين اذا ما فشلوا فى تلك الاختبارات سيتحولون الى اداريين تحت دعوى عدم صلاحيتهم مما يعد اكبر خسارة للتعليم المصرى.

واضاف عبد الناصر ان نسبة المدرسين الاجانب بوزارة التربية والتعليم تتجاوز 10% وهو ما يمثل خطورة داهمة على مستقبل التعليم فى مصر.

وانتقد رئيس حركة معلمون بلا نقابة قيام الحكومة بتحويل المدرس الى سلعة من خلال شهادات الصلاحية التى تعطيها لهم الوزارة مؤكدا ان الوزارة حولتهم الى تلاميذ يخضعون الى اختبارات.

مذبحة لطلاب الثانوية.. امتحان التفاضل الصدمة والرعب

مذبة لطلاب الثانوية.. امتان التفاضل الصدمة والرعب
صدمة وذهول وبكاء من صعوبة امتحان التفاضل على وجوه الطالبات

– مصراوي – أكد طلاب المرحلة الثانية من الثانوية العامة أنهم تعرضوا لمذبحة في امتحان مادة التفاضل والتكامل يوم الثلاثاء، فيما شهدت لجان الامتحانات انهيارات جماعية للطلبة وموجات من البكاء والصراخ بين الأبناء وأولياء امورهم.

وخرج الطلاب من اللجان وهم في حالة ذهول ويسيطر عليهم الشعور باليأس من استكمال الامتحان في باقي المواد.

وطالب أولياء الأمور بتدخل وزير التربية والتعليم لإنقاذ أبنائهم وبناتهم والبحث عن حل عملي لمشكلتهم في التفاضل والتكامل التي تسببت في ضياع كثير من الدرجات.

وشهدت جميع اللجان علي مستوي الجمهورية شكاوي عديدة من صعوبة أسئلة التفاضل والتكامل، وأجمع آلاف الطلاب علي أن الأسئلة غاية في الصعوبة وتكاد تكون تعجيزية، مشيرين إلي أن أفكار الاسئلة كانت غريبة.

وأكدوا صعوبة السؤال الإجباري، معتبرين أنه كان موجهًا للطالب الممتاز، فيما جاءت العديد من الجزئيات جديدة عليهم مثل الجزئية (أ)، والسؤال ثانيا (بالكامل).

وقالوا ان الامتحان صادم وغير مألوف، ولا يستطيع الطالب المتميز الإجابة عنه في 4 ساعات وليس ساعتين، وأن الأسئلة لا يوجد مشابه لها بالنماذج.

وأكد عدد كبير من مدرسي المادة صعوبة الأسئلة وطولها وغموض كثير من نقاطها‏ وعدم قدرة المدرسين انفسهم على حلها في الوقت المخصص للامتحان.

وأوضحوا في حوارات اجراها معهم مصراوي أنهم دربوا تلاميذهم علي حل جميع امتحانات الأعوام السابقة في المراجعات النهائية لكنهم لم يصادفوا امتحانات بهذه الصعوبة‏.‏

وقال الاستاذ عطالله السيد (46 عاما) مدرس أول مادة الرياضيات بمدرسة أم الابطال الثانوية للغات بالهرم لمصراوي انه لم يشاهد امتحانا بهذه الصعوبة منذ سنوات طويلة.

وأكد ان الامتحان جاء بطريقة غريبة لم يعتادها المدرسون ولا الطلاب خلال مراجعتهم للامتحانات التي اتت خلال السنوات الماضية، رغم انها لم تخرج عن المنهج.

وقال: جميع اسئلة الامتحان غير مباشرة وتحتاج إلى تفكير طويل حتى ان الوقت المخصص للامتحان لا يكفي إلا لحل سؤالين فقط من الخمسة المطالب الطلبة بالاجابة عنهم.

واضاف: نحن كمدرسين ندرب الطلاب على الاجابة عن بعض الاسئلة التي تبين قدرات المتميزين منهم ومن لمعروف ان هذه الاسئلة لا تزيد عن سؤال واحد في الامتحان كله، امام امتحان التفاضل الذي صدم الطلاب فكانت جميع اسئلة فوق مستوى الطالب المتميز.

من جانبه قرر الدكتور يسري الجمل وزير التربية والتعليم تصحيح عينة عشوائية عاجلة من كراسات الإجابة لطلاب الصف الثالث الثانوي في التفاضل والتكامل للوقوف علي حقيقة الشكوي التي صدرت من الطلاب، يتم بناء علي نتيجة العينة اتخاذ القرار النهائي بشأن أعمال التصحيح للمادة التي تبدأ يوم الأحد.

وعلي الجانب الآخر أكد الدكتور رضا أبو سريع‏ رئيس عام امتحانات الثانوية العامة‏ أنه لا يستطيع اتخاذ أي إجراء بناء علي شكاوي الطلاب وأن كل الإجراءات ستتحدد بعد نتيجة تصحيح العينة العشوائية التي تمثل 5% من عدد الطلاب للتأكد من مدي صعوبة الامتحان‏.‏

وأوضح لوكالة انباء الشرق الاوسط أنه إذا أثبتت نتيجة التصحيح صعوبة الأسئلة‏ فسوف يتم اتخاذ عدد من الإجراءات في مصلحة الطلاب‏ سواء بإعادة توزيع الدرجات علي الأسئلة‏ أو حذف فقرات منها‏ ما إذا كانت نتيجة العينة جيدة وفي مصلحة العدد الأكبر من الطلاب‏ فسيتم التصحيح مباشرة‏.‏

وطوال يوم الثلاثاء تقابل مصراوي مع كثير من الطلبة والمدرسين واولياء الامور الذين أجمعوا على صعوبة الامتحان بشكل غير مسبوق.

وفي المقابل، قال تقرير لجنة تقييم الورقة الامتحانية، الصادر عن الوزارة إن الطالب المتوسط يستطيع الإجابة عن 70% من الأسئلة، وفوق المتوسط يجيب عن 90%، والمتميز يجيب عن 100% من الأسئلة، وأن الزمن ساعتان، بواقع نصف ساعة لكل سؤال وهو كاف للإجابة والمراجعة.

وأضاف التقرير أن الورقة الامتحانية كانت خالية من الأخطاء العلمية والفنية والمطبعية، وكذلك التراجم للغات الإنجليزية والفرنسية، والألمانية، وجاء الامتحان مطابقًا لمواصفات الورقة الامتحانية ويقيس مستويات«التذكر – الفهم – التطبيق – حل المشكلات.

وقال محمد الكرارتي، رئيس الإدارة المركزية للخدمات التربوية، إن امتحان التفاضل والتكامل يعد ضربة لمدرسي الدروس الخصوصية، من حيث السهولة، وأكد أن الصيغ الرياضية للأسئلة كانت خالية من التعقيد وموجهة لجميع الطلاب، والأسئلة غطت جميع موضوعات المنهج الدراسي ومن محتوي الكتاب المدرسي.

فرقة الاستهبال والاستعباط القومى يجب القضاء عليها

للمرة الثانية..مجلس الشعب يرفض عقد جلسة خاصة لمناقشة تصدير الغاز لإسرائيل
صورة ارشيفية لمجلس الشعب

القاهرة -محرر مصراوي- رفض مجلس الشعب للمرة الثانية طلب نواب المعارضة والمستقلين بعقد جلسة خاصة لمناقشة سرية أسعار تصدير الغاز الطبيعي لإسرائيل.

وقال الدكتور أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب أن النائب حسين إبراهيم بالإضافة إلى 29 نائبا آخرين تقدموا بطلب عقد هذه الجلسة استنادا للمادة 269 من اللائحة وهذه المادة لا تسانده وكان الأجدى منه أن يطلب مناقشة عامة تدرج بالجدول .. مؤكدا أن المجلس ليس أمامه أي حظر إلا ما يعتبر أمرا سريا وفقا للدستور والقانون.

وأوضح النائب حسين إبراهيم في عرضه للطلب أنه تقدم بطلب إحاطة حول قضية دعم صندوق تنشيط الصادرات وتقدم كثيرون بطلبات مماثلة مكتوبة للحكومة التي رفضت متعللة بأن هناك معلومات سرية لو تم كشفها سيتضرر المصدرون وذكر المهندس أحمد عز رئيس لجنة الخطة والموازنة أنه لا يوجد أحد من بين أعضاء المجلس يستفيد من هذا الدعم وبذلك تكون لديه معلومات نحن لا نعرفها.

وأضاف أن العديد من النواب طالبوا وزير البترول بالإعلان عن سعر تصدير الغاز الطبيعي لإسرائيل وعقدت اجتماعات للجان كثيرة وتحدث مسئولو الوزارة الاحد ولكن لم يتطرقوا إلى هذا السؤال متعللين بسرية المعلومات وتساءل النائب هل هناك معلومات يمكن أن تحجب عن النواب حينما يطلبونها ولو حدث ذلك فكيف سيمارس النائب دوره الرقابي.

وتحدث أحمد عز فقال إن أسعار تصدير الغاز تهمنا جميعا وكان هناك اجتماع الاحد قرر فيه وزير البترول مراجعة كل الاتفاقيات السابقة لتعديل سعر تصدير الغاز بعد ارتفاع الأسعار بصورة كبيرة.

وأكد عز أن التفاوض حول تعديل الأسعار من اللازم له ستار وحماية لإضفاء السرية اللازمة لإنجاح التفاوض لأنه إذا أعلنت عن سعر التصدير لدولة ما فيمكن أن يؤثر ذلك على القدرة التفاوضية للمفاوض المصري الذي نثق في كفاءته ووطنيته.

ودعا عز -الذي يشغل منصب أمين التنظيم في الحزب الوطني الديمقراطي- إلى عدم الموافقة على هذا الاقتراح .. وقال “أعتقد أننا يجب أن نطلب مهلة للوزير كي يستمر في مفاوضاته التي من شأنها تحقيق إيرادات إضافية لقطاع البترول تقدر بمليارات الدولارات قد يؤثر عليها ما يثار تحت قبة المجلس” .. وأكد أن ذلك لا يخل بالسلطة الرقابية وتمكين المجلس من سلطاته الرقابية.

وقال محمد أبو العينين رئيس لجنة الصناعة والطاقة أن وزارة البترول لو لديها 40 اتفاقية تتفاوض حول زيادة أسعارها فلابد أن يكون هناك سياج من السرية لأنه لو تم الإعلان عن سعر يمكن أن يطلب الآخرون المساواة بهذا السعر فلابد أن يكون التفاوض محاطا بالسرية.

وأشار إلى أن الوزارة تتفاوض منذ عام على تعديل أسعار التصدير وتوصلت إلى نتائج جيدة في بعض الاتفاقيات فيجب أن نعطيها الوقت لتعدل باقي الاتفاقيات.

وذكر أبو العينين أن كل ما يثار عن سعر معين لتصدير الغاز لإسرائيل غير صحيح لأنه وصله أربع نماذج من العقد كل منهم يتضمن قيمة مخالفة .

وأكد أن هناك جهات تريد أن تدس معلومات خاطئة لإثارة الرأي العام .

وأوضح أن المهم زيادة الأسعار بصورة تسمح بأن تزيد كلما زاد السعر العالمي.

وأكد الدكتور سرور أنه وفقا للدستور واللائحة لو أن هناك معلومات سرية لا تعرض على المجلس.

واحتكم سرور إزاء إصرار حسين إبراهيم على طلبه إلى المجلس الذي رفض عقد الجلسة الخاصة.

وكان مجلس الشعب قد رفض في جلسته يوم السبت الموافق 31 مايو طلبين قدمهما أكثر من عشرين نائبا بشأن عقد جلسة خاصة لمناقشة سعر بيع الغاز الطبيعي المصري لإسرائيل.

وقال الدكتور سرور إن هذا الأمر كان محل ثمانية عشر طلبا لإلقاء بيانات عاجلة أحيلت كلها إلى لجنة الصناعة لإعداد تقرير عنها.. موضحا أنه لا يجوز مناقشة موضوع خارج جدول الأعمال إلا بناء على طلب الحكومة ورئيس المجلس أو عشرين عضوا.. ولا يجوز لمقدم الطلب الكلام إلا بعد الموافقة عليه وهو ما لم يحدث.

الجدير بالذكر ان النائب أنور عصمت السادات قد قاد حملة للمعارضة ضد بيع الغاز المصري الى إسرائيل ، وقال أن هذه المبيعات تمثل تبديدا لموارد مصر الطبيعية.

وكانت مصر بدأت في فبراير 2008 تنفيذ العقد الموقع عام 2005 مع التحالف المصري الإسرائيلي الخاص اي.ام.جي والذي يقضي بتزويد إسرائيل سنويا ولمدة 15 عاما بـ1.7 بليار متر مكعب من الغاز الطبيعي.

للمرة الثانية..مجلس الشعب يرفض عقد جلسة خاصة لمناقشة تصدير الغاز لإسرائيل

للمرة الثانية..مجلس الشعب يرفض عقد جلسة خاصة لمناقشة تصدير الغاز لإسرائيل
صورة ارشيفية لمجلس الشعب

القاهرة -محرر مصراوي- رفض مجلس الشعب للمرة الثانية طلب نواب المعارضة والمستقلين بعقد جلسة خاصة لمناقشة سرية أسعار تصدير الغاز الطبيعي لإسرائيل.

وقال الدكتور أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب أن النائب حسين إبراهيم بالإضافة إلى 29 نائبا آخرين تقدموا بطلب عقد هذه الجلسة استنادا للمادة 269 من اللائحة وهذه المادة لا تسانده وكان الأجدى منه أن يطلب مناقشة عامة تدرج بالجدول .. مؤكدا أن المجلس ليس أمامه أي حظر إلا ما يعتبر أمرا سريا وفقا للدستور والقانون.

وأوضح النائب حسين إبراهيم في عرضه للطلب أنه تقدم بطلب إحاطة حول قضية دعم صندوق تنشيط الصادرات وتقدم كثيرون بطلبات مماثلة مكتوبة للحكومة التي رفضت متعللة بأن هناك معلومات سرية لو تم كشفها سيتضرر المصدرون وذكر المهندس أحمد عز رئيس لجنة الخطة والموازنة أنه لا يوجد أحد من بين أعضاء المجلس يستفيد من هذا الدعم وبذلك تكون لديه معلومات نحن لا نعرفها.

وأضاف أن العديد من النواب طالبوا وزير البترول بالإعلان عن سعر تصدير الغاز الطبيعي لإسرائيل وعقدت اجتماعات للجان كثيرة وتحدث مسئولو الوزارة الاحد ولكن لم يتطرقوا إلى هذا السؤال متعللين بسرية المعلومات وتساءل النائب هل هناك معلومات يمكن أن تحجب عن النواب حينما يطلبونها ولو حدث ذلك فكيف سيمارس النائب دوره الرقابي.

وتحدث أحمد عز فقال إن أسعار تصدير الغاز تهمنا جميعا وكان هناك اجتماع الاحد قرر فيه وزير البترول مراجعة كل الاتفاقيات السابقة لتعديل سعر تصدير الغاز بعد ارتفاع الأسعار بصورة كبيرة.

وأكد عز أن التفاوض حول تعديل الأسعار من اللازم له ستار وحماية لإضفاء السرية اللازمة لإنجاح التفاوض لأنه إذا أعلنت عن سعر التصدير لدولة ما فيمكن أن يؤثر ذلك على القدرة التفاوضية للمفاوض المصري الذي نثق في كفاءته ووطنيته.

ودعا عز -الذي يشغل منصب أمين التنظيم في الحزب الوطني الديمقراطي- إلى عدم الموافقة على هذا الاقتراح .. وقال “أعتقد أننا يجب أن نطلب مهلة للوزير كي يستمر في مفاوضاته التي من شأنها تحقيق إيرادات إضافية لقطاع البترول تقدر بمليارات الدولارات قد يؤثر عليها ما يثار تحت قبة المجلس” .. وأكد أن ذلك لا يخل بالسلطة الرقابية وتمكين المجلس من سلطاته الرقابية.

وقال محمد أبو العينين رئيس لجنة الصناعة والطاقة أن وزارة البترول لو لديها 40 اتفاقية تتفاوض حول زيادة أسعارها فلابد أن يكون هناك سياج من السرية لأنه لو تم الإعلان عن سعر يمكن أن يطلب الآخرون المساواة بهذا السعر فلابد أن يكون التفاوض محاطا بالسرية.

وأشار إلى أن الوزارة تتفاوض منذ عام على تعديل أسعار التصدير وتوصلت إلى نتائج جيدة في بعض الاتفاقيات فيجب أن نعطيها الوقت لتعدل باقي الاتفاقيات.

وذكر أبو العينين أن كل ما يثار عن سعر معين لتصدير الغاز لإسرائيل غير صحيح لأنه وصله أربع نماذج من العقد كل منهم يتضمن قيمة مخالفة .

وأكد أن هناك جهات تريد أن تدس معلومات خاطئة لإثارة الرأي العام .

وأوضح أن المهم زيادة الأسعار بصورة تسمح بأن تزيد كلما زاد السعر العالمي.

وأكد الدكتور سرور أنه وفقا للدستور واللائحة لو أن هناك معلومات سرية لا تعرض على المجلس.

واحتكم سرور إزاء إصرار حسين إبراهيم على طلبه إلى المجلس الذي رفض عقد الجلسة الخاصة.

وكان مجلس الشعب قد رفض في جلسته يوم السبت الموافق 31 مايو طلبين قدمهما أكثر من عشرين نائبا بشأن عقد جلسة خاصة لمناقشة سعر بيع الغاز الطبيعي المصري لإسرائيل.

وقال الدكتور سرور إن هذا الأمر كان محل ثمانية عشر طلبا لإلقاء بيانات عاجلة أحيلت كلها إلى لجنة الصناعة لإعداد تقرير عنها.. موضحا أنه لا يجوز مناقشة موضوع خارج جدول الأعمال إلا بناء على طلب الحكومة ورئيس المجلس أو عشرين عضوا.. ولا يجوز لمقدم الطلب الكلام إلا بعد الموافقة عليه وهو ما لم يحدث.

الجدير بالذكر ان النائب أنور عصمت السادات قد قاد حملة للمعارضة ضد بيع الغاز المصري الى إسرائيل ، وقال أن هذه المبيعات تمثل تبديدا لموارد مصر الطبيعية.

وكانت مصر بدأت في فبراير 2008 تنفيذ العقد الموقع عام 2005 مع التحالف المصري الإسرائيلي الخاص اي.ام.جي والذي يقضي بتزويد إسرائيل سنويا ولمدة 15 عاما بـ1.7 بليار متر مكعب من الغاز الطبيعي.