وزارة التربية والتعليم….وزارة الأقوال لا الأفعال…….وزارة الكلام……كلام وبس


هى وزارة أيه بالظبط مع المقارنة بجميع دول العالم
وزارة تعليم أم ماذا
هل تتبع الداخلية أو الدفاع
هل هى وزارة التسويق للشركات العالمية باقامة دورات
داخل المعامل لها
ومن يقوم بذلك تحت سمعكم وبصركم
لماذا يتعين بها اللواءات
ولماذا لايعين بالمثل المدرس بعد طلوعة على المعاش
بالداخلية او الدفاع او الادارة المحلية
وبالتالى لماذا يتم تحويل المدرس لعمل ادارى
ماهو علاقة الداخلية بالعملية التعليمية
ماهى الوظيفة الحقيقية للوزارة والوزير بالتالى
تقديم بيانات عن المدرسيين الى امن الدولة
هل يتبعوا الداخلية
اذا العملية ماهى الا غسيل مخ الاجيال
وتقديم العلم المزيف
تحت سمع وبصر الجميع
اربع مدارس اعدادية بمبنيين
وكل هذا يتم بموافقة اعضاء البرلمان
هل تتم العملية على نفس قدم المساواة مثل مدارس القاهرة
القريبة من الوزارة
هل الدولة ملزمة بتعيين الاجيال التى غسلت مخها
ماهو دين الدولة الذى تعلمة بالمدارس وهل تنفذ ذلك
وماهو الدين الذى تسيير عليه الوزارة
وتسعى لغرسة باولادنا بالمقارنة مع جارتنا اسرائيل
هذه الاشياء لابد من وضوحها
وهل الوزارة دقيقة فى بياناتها ومعلوماتها عن الطلبة والمدرسيين
هل طرأ تغيير حقيقى بأسلوب اختيار الاصلح
وانما تغيير من يقول نعم وخلاص
اين التطوير
كلام وبس
ماهو علاقة الوزير بالعملية التعليمية
لماذا يتم اختيار وزير ليس من ابناء العملية التعليمية
مثل من سبقة

اذا ارادت الدولة مجاملة مواطن فلتجاملة ليس على حساب الشعب

دى مفروض يسموها وزارة الانهيارات القومية

أو وزارة المجاملات القومية

او وزارة الصراعات القومية

وأغرب شىء أن القيادة السياسية مش فاضية

للبلد

أو مايحدث من صراعات

وتضع من لايستحق او لاعلاقة له بالتعليم

هنا وبكل مكان بالوزارة

وتترك لهم الحبل على الغارب


صراع على رئاسة قطاع الكتب بـ “التعليم” بعد وفاة رئيسه

الجمل يضلل الرأى العام ولا يقول الحقيقة

الطلبة والمدرسيين والشعب مش عاوزينه يبقى مين اللى بيفرضه علينا

علشان شخص واحد ابيع الشعب كلة

خلاص ماتبقوش تدوروا على اصواتنا ولن نسامحكم فى مرتباتكم

بتوع شعارات وبيانات فقط

وياخدوا مال الشعب

يركبوا بيه طيارات ويتعالجوا

ويفتحوا مدارس لعيالهم

على حساب وباسم

الشعب بهتانا وزورا

فين الكادر ايها الكدابون

انتهى شهر فبراير ولم نرة منكم شىء كأنكم تدفعوا لنا من جيوبكم

الله لايحوجها لييكم ولا لوشوشكم العكرة

روحوا الاول شوفوا ثرواتكم منين

حار ونار فى جتتكم ياحرامية

دانتو تبيعوا البلد وتمصوا دمنا علشان عيالكم ومصلحتكم


بكرى يحذر من دفن النفايات الخطرة بسيناء

لينا رب كبير شايفكم ومطلع عليكم

تموتوا شعب علشان الفلوس

ادى قرارات الوزير اللى مايعرفش حاجه عن التربية والتعليم

انته بتاع هندسة مالك ومال التربية والتعليم

الجمل يتسبب فى رسوب 15 ألف طالب

وكل يوم بيان فين الكادر

احنا عارفيين كلام وبس

ماهى القيادة السياسية فرحانة بيك علشان كده


الجمل يقرر إرسال أموال الكادر للمدارس مباشرة

اللى قبض حاجة من وزير الكادر يقول

الدولة ماعندهاش فلوس تدفع الكادر بنفس سرعه الامتحان

انما عندها فلوس تدفع علاج الوزراء وكبار المسئوليين

القرارات بتاعتهم سهلة وموجودة لييهم ولحبايبهم انما الشعب

يقف بالطابور ويطلع روح أمة

شوفوا علاج وزير الماليه

يامشحتينا ..يامجوعينا…واحنا ننضرب بالجزمة علشان انتو تتهنوا..عرفتوا لييه مابنتقدمش…تحيا المجانية

سبحان الله

صحيح دولة من العالم التالت لاتدور بيها على حقوق

ماهو احنا لو عارفين حقنا فين ولا عند مين كنا طالبنا بييه

زى مارينا بتاع كبار المسئوليين

كل حاجة توجة ليهم

واحنا شوارعنا تراب وطين وضلمة ربنا يضلمها فى وشكم يابعده


هل يقدمون بيانات عن ثرواتهم قبل وبعد الوزارة
من نحن
ولماذا نريد تطبيق تجارب الاخريين
هل مجتمعنا غربى علمانى لادين له
على ماذا يسأل المرء فى قبرة
هل هذه الوزارة بوضعها الحالى تزيد الاحتقان الشعبى
هل هناك حرية بالتعبيير عن الرأى
مامصير الرأى المخالف
من لايتعلم ومن لايدخل مدارس الوزارة
مدارس الوزارة
ينجح بحياته
اما من يصدقكم يعيش بالحسرة والوهم طوال حياته
هل الوزارة سيدة قرار نفسها
لماذا يترك وزير لاعلاقة له بالتعليم
باتخاذ قرارات فردية
مثل تدريس الكمبيوتر
ومن يقوم على ذلك
مشرفيين النشاط وحملة الدبلومات
الذين تعشقهم الوزارة
وأعطتهم فى غفلة من الجميع لقب مدرس
لماذا وكيف ومن اجل ماذا انشأت الدولة
كليات التربية العامة والنوعية
وتصر على ان يقوم حملة الدبلومات بعمل
مدير مدرسة
ووكيل مدرسة
ومدرس
ومدير مرحلة
هل هذا هو الواقع ام ماذا
هل الدولة تنظر للمدرس
ابدا
فقط ايام الانتخابات
فقط
فقط
لا وبعد الساعة اتنين كله خارج الخدمة
مهنج
هل التعليم بالمدارس الخاصة مثل التعليم
بالمدارس الحكومية
بقى سؤال
نفس المدرس هنا هو نفسة هناك
المدرس نتيجة مجتمعه
اين يدخل الكبار اولادهم
هل عند اتخاذ الوزير لقرار
يزور محافظات الجمهورية ام يترك
له الامر
ماهى الفائدة العائدة علينا من
ديوان الوزارة والوزير
ومن ديوان مديريات التربية والتعليم بالمحافظات
من الشجاع الذى لدية الاجابة
من الجرىء الذى يريد مصلحة البلد
لان بناء الدولة يبدأ من هنا
ام كلنا كدابيين زفة ونسيير بالدفع الذاتى
وأكذوبة التقوييم الشامل
هل لدى المدارس معامل وملاعب
لتنفيذ ذلك
اسف
كله كلام وخلاص
مثل اربع مدراس بمبنيين ولاتوجد دورات مياه صحية
كيف نصدق كلام الوزير وشوفوا الكادر
من صرفة
كل يوم كلام
الكبار والاعيان ضد الشعب لان اولادهم بالمدارس الخاصة
هل زار الوزير المحافظات منذ توليه الوزارة
الله يسامحك يامن اخترته
اين الكادر

اتمنى ان كان عنكم دم تشوفوا ده

ماهو احنا ولاد البطة السودة

احنا عبيد الحكومة ووزارة التربية والتعليم

نهضة التعليم المزعومة بعهد مبارك بادارة بركة السبع التعليمية

لقد عميت أبصاركم…وفسد قياسكم….وتغزلون لغيركم

وتطبقون تجارب غيركم التى لاتتناسب والواقع المصرى المجتمعى والبيئى

هل من قام بابحاث ودرس الصحة النفسية

واساليب التربية

ودرس على أيدى مشايخ التربية بمصر

يتم مساواتة بمن حصل على دبلوم تلات سنين لفشلة

وضعفة بالدراسة وتحول للمجال المهنى

ومالة

كأنكم تعلمون أولادنا ليناسبوا الاخريين

ويعملوا لدى غيرنا

مجموعة من الناس الفشلة المريضة بحب السيطرة

والتجربة أثبتت فشلكم وأنكم مصابون بالمرض النفسى

وتناسيتم أنكم اصحاب الشعارات الفاسدة

وتعملون لدى الشعب

وتستخدمون كل الوسائل غير المشروعة لتتربحوا أنتم وعائلاتكم

ولاتنفذون مايريد الشعب

تنفذون وتسوقون لغيرنا ولاتثقون فى انفسكم

ولاتعرفون ان الهند عندما طبقت التكنولوجيا باسلوبها

تقدمت ام نحن نتصرف ونترك مجموعه من الفشلة بالتحكم بنتاج عقول ابنائنا

احرمونا من طلعتكم البهية أنتم وجميع المهجنيين

نعم المصرى حتى النخاع يرفضكم

هو فين الكادر

سفتوة ولا ذهب مع الريح

وعملتوة مكافات لييكم
تنظر اليوم الأحد 22 فبراير محكمة القضاء الإداري بالإسكندرية الدعوي القضائية رقم 5263 لسنة 63 قضائية التي تقدمت بها حركة معلمون بلا نقابة ضد د.يسري الجمل – وزير التربية والتعليم لإلزامه بصرف الكادر لجميع المعلمين دون ربط الصرف بالاختبار فضلاً عن التسكين الفوري للمعلمين حسب درجات الكادر

ماهو العيب على اللى بيسمح لييكم بالشحاته باسمنا وبعدين تاخدوها لييكم
.

2 thoughts on “وزارة التربية والتعليم….وزارة الأقوال لا الأفعال…….وزارة الكلام……كلام وبس

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s